العودة إلى العناية ببشرة الطفل

حول العناية ببشرة الطفل

تختلف بشرة طفلك عن بشرتك فهي بحاجة لعناية خاصة. ستتعرفين في هذا القسم على أهمية العناية ببشرة الطفل، وكيفية العناية بها والوسائل الأفضل لذلك، إضافة للإصابات التي يجب الاحتراز منها وتجنبها.

حول بشرة الطفل

إن بشرة طفلك ليست فقط جميلة بنعومتها بل تشكل كذلك درعاً فريداً ورئيسياً يأمّن الحماية لطفلك. فهي تقوم بدور هام في المحافظة والدفاع عن صحة الطفل من السموم والأمراض. كما أنها تنظم درجة الحرارة الداخلية للجسم وهي وسيلة اكتشاف وتعرّف الطفل على العالم الخارجي عبر حاسة اللمس.
تختلف بشرة الأطفال عن بشرة البالغين فهي تحتاج إلى المزيد من العناية خلال الأعوام الأولى من عمر الطفل. وبالمقارنة مع بشرة البالغين فإن بشرة الأطفال:

  • أرق بعشرة مرات من بشرة البالغين
  • لديها ميل أكبر لأن تتعرض للجفاف من بشرة البالغين
  • عرضة أكثر للحساسية والتهيجات الجلدية
  • تمتص كمية أكبر من الماء، لكنها تخسره أسرع من بشرة البالغين كذلك

لذا فإنه من الضروري استخدام منتجات لطيفة ومعتدلة مطورة خصيصاً للأطفال للاعتناء ببشرة طفلك.
تعرفي أكثر على كيفية العناية ببشرة طفلك

العناية ببشرة الطفل

إن الاختلاف الكبير بين بشرة الأطفال وبشرة البالغين يجعل من الضروري استخدام منتجات مطورة خصيصاً للاستخدام على بشرة الطفل الحساسة.

تقدّمJOHNSON’S® Baby للأمهات خبرتها الطويلة في العناية بالأطفال حول العالم منذ أكثر من مئة عام عبر مجموعةٍ واسعة من المنتجات الموثوقة التي تؤمن رعاية لطيفة ومعتدلة لبشرة طفلك. كما تعطي JOHNSON’S® Baby أهمية كبيرة لأمان المنتج، لذا فإن كل منتج من منتجاتنا يخضع لاختبارات صارمة ودقيقة لضمان أفضل وألطف عناية بالطفل. ستجدون علامتي "لا دموع بعد اليوم" و"معتدل مثبت معملياً" كدليل على نجاح منتجاتنا في تخطي جميع هذه الاختبارات.

لمزيد من الإرشادات والنصائح حول كيفية الاعتناء ببشرة طفلك يمكنك مشاهدة مقطع الفيديو كيف أعتني ببشرة طفلي.

اقرئي المزيد عن الحالات الشائعة التي قد تتعرض لها بشرة طفلك.

حالات شائعة قد تصيب البشرة

هناك عدد من إصابات البشرة الشائعة التي عادة ما تكون غير مؤذية أبداً ولكن قد يصاب بها طفلك. الرجاء الضغط على الروابط التالية لمعرفة المزيد عن أكثر هذه الحالات شيوعاً. ولكن نرجو منكم دائماً أن تقوموا باستشارة الطبيب في حالة وجود أية شكوك أو مخاوف لديكم.

قبعة المهد
طفح الحفاضات
الأكزيما والبشرة الجافة
تقشير البشرة
طرق أخرى لحماية بشرة طفلك

قبعة المهد

من بين جميع الأمور التي تخيلتها واستعديت لها عبر تحضيراتك للمولود الجديد فإنك على الأغلب لم تتخيلي قشرة الرأس كالرقائق تغطي رأس صغيرك. لكن احتمال أن تجدي بقعاً من رقائق قشرية في منطقة الرأس والحاجبين لدى طفلك ممكن. تدعى هذه الحالة بقبعة المهد أو بالاسم العلمي "سيبوريك ديرماتيتيس" وهي شائعة الحدوث لدى حديثي الولادة وعادة ما تظهر خلال الأسابيع الأولى للمولود وتختفي تدريجياً خلال الأسابيع أو الأشهر اللاحقة من عمر الطفل. ومعظم حالات قبعة المهد تزول مع بلوغ الطفل سن 8 إلى 12 شهراً.

لا تحاولي القيام بانتزاع هذه الرقائق القشرية بأظافرك بالرغم من أن شكلها قد يدفعك لذلك. إحدى طرق التخلص من أعراض قبعة المهد هو بتطريتها عبر تدليكها بزيت خاص للطفل مثل JOHNSON’S® Baby زيت للأطفال. اتركي الزيت علي فروة الرأس لبضعة دقائق للمساعدة في تطرية القشور القاسية، ثم استخدمي مشطاً ناعم الأسنان ونظفي فروة الرأس بمنظف معتدل ولطيف لا يؤذي العيون. يمكنك استخدام منظف معتدل مثلJOHNSON’S® Baby شامبو للأطفال. أضيفي قليلاً إلى منشفة الاستحمام وحركيها بشكل دائري لطيف لتزيلي القشور والزيت من رأس طفلك. بالرغم من أن قبعة المهد قد تكون قبيحة المظهر في بعض الأحيان إلا أنها غير مؤذية أبداً. قومي باستشارة الطبيب أو القابلة إذا كانت لديك أسئلة أخرى أو في حال ازداد سمك قبعة المهد أو أصبحت حمراء ومتهيجة أو انتشرت إلى أماكن أخرى من جسم طفلك.

لا تنسي أن تعطي المزيد من الاهتمام أثناء تدليك أو تنظيف محيط منطقة اليافوخ أو المناطق الأخرى الطرية في رأس طفلك.

للمزيد من المعلومات عن قبعة المهد وعلاجها اضغطي هنا

طفح الحفاضات

معظم الأطفال يتعرضون لطفح الحفاضات في مرحلة ما. لمزيد من المعلومات حول رعاية طفح الأطفال والحماية منه يمكنك قراءة دليلنا الخاص باستخدام الحفاضات على الرابط التالي. الحفاض الرعاية دليل

الإكزيما والبشرة الجافة

من الشائع الإصابة بالأكزيما الجلدية وجفاف البشرة لدى الأطفال. يمكنك معرفة المزيد عن حالات الإصابة بالأكزيما وجفاف الجلد على الرابط التالي أكزيما وجفاف الجلد .

تقشير البشرة

يمكنك كذلك ملاحظة تقشر بشرة طفلك بشكل طفيف في الأيام القليلة بعد الولادة وخاصة راحة اليدين والكاحلين وأسفل القدمين. هذا أمر طبيعي جداً خاصة في حال ولادة الطفل متأخراً عن الموعد المحدد للولادة، ويتوقف تقشر البشرة خلال بضعة أيام. تذكري أن تضعي كريم مرطب معدّ خصيصاً للأطفال للمحافظة على بشرتهم الناعمة.

طرق أخرى لحماية بشرة طفلك

يمكنك الحفاظ على بشرة طفلك وحمايتها من التسلخ عبر اختيارك للملابس الفضفاضة. واعملي على حماية بشرة طفلك من التعرض لأشعة الشمس المباشرة كاستخدام القبعة أو أية وسائل أخرى تحجب الشمس. ومع مرور الوقت ستعتاد بشرة طفلك الشمس وتتكيف معها. وتذكري أنك تلعبين دوراً هاماً برعايتك واهتمامك بصحة طفلك وصحة بشرته. كما أنك تقومين بأكثر من المساعدة على إبقاء بشرة طفلك صحية معافاة في حال كنت تقومين بتحميمها أو بإضافة الكريمات المرطبة. ولا تنسي الدور الكبير للمستكِ اللطيفة والمحبة في العلاقة بينك وبين طفلك.